- Advertisement -

منتخبو الأقاليم الجنوبية يعكسون وضعها الحقيقي باللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة

بوليتيكو الصحراء: العيون

عكَس منتخبون من الأقاليم الجنوبية للمملكة حقيقة الوضع فيها بإعتبارهم ممثلين شرعيين للساكنة بموجب المحطة الديمقراطية التي شهدتها المملكة المغربية في شتنبر الماضي، وذلك خلال أشغال إجتماع اللجنة الرابعة للجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة.

 

وأشارت عضوة مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، غلة بلاهي، خلال مداخلتها أمام اللجنة الرابعة إلى الوعي المتزايد في صفوف المجتمع الدولي بمبادرة الحكم الذاتي المغربية المشروعة للصحراء، مذكرة بالمشاركة القوية لساكنة الصحراء في الانتخابات المغربية الأخيرة.

وشددت غلة باهية أنه بينما تستمر النساء في الأقاليم الجنوبية في التمتع بجميع حقوقهن، فإن النساء في مخيمات تندوف لا يزالون يعانون من تجاوزات وإنتهاكات بتواطؤ البلد المضيف ويتعلق الأمر بالجزائر.

ومن جانبه أكد محمد أبا، عضو مجلس جهة العيون الساقية الحمراء، في مداخلة له أن الإنتخابات الديمقراطية التي شهدتها المملكة المغربية وأقاليمها الحنوبية تؤكد إرتباط الصحراء بالمغرب وتعني تنفيذ النموذج التنموي الجديد الذي تم إطلاقه سنة 2015 بميزانية ضخمة، إذ سيُمكن يمكن المنطقة من التطور والتحول إلى بوابة لأفريقيا.

وشدد محمد أبا في ختام مداخلته على أهمية الحل السياسي لنزاع الصحراء على أساس مبادرة الحكم الذاتي، مرحبا بإعادة إطلاق العملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة حصرا.

اترك تعليقا