- Advertisement -

البوليساريو تهاجم بيدرو سانشيث ووزيرة دفاعه بسبب الصحراء

بوليتيكو الصحراء: العيون

نشرت جبهة البوليساريو منتصف نهار اليوم الأربعاء، بيانا حاولت من خلاله الضغط على الحكومة الإسبانية والركوب على تزامنا الأزمة التي تشهدها العلاقات بين مدريد والجزائر حاليا وحشر نفسها فيها.

ووصفت جبهة البوليساريو في بيانها ذو الطابع الهجومي الموقف الإسباني الحالي بكونه “ورطة” خلّفت حالة “من الإستياء والإهانة في صفوف الرأي العام الإسباني والبرلمان بالنظر لخنوع بيدرو سانشيث أمام المغرب”، على حد زعمها.

وإتهمت البوليساريو رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيث، وكذا أعضاء في حكومته بالفشل في تبرير موقفه الداعم للمملكة المغربية، مشيرة ان الموقف الإسباني الجديد “يهدد مصالح البلد و يدخله في ازمة ديبلوماسية، هي الأصعب منذ عشرات السنين، باعتراف أشهر الديبلوماسيين الإسبان أنفسهم”، حسب إدعاءاتها.

وواصلت البوليساريو التباكي في بيانها من خلال مهاجمة وزيرة الدفاع الإسبانية، مارغاريتا روبليس، التي اكدت أن قرار بيدرو سانشيث هو الأحسن والأفضل لمصلحة إسبانيا وكل دول الجوار والمنطقة المتوسطية، متهمة إياها بالتواطؤ مع المغرب، محذرة من ما وصفته بـ “العواقب الخطيرة من جميع النواحي السياسية والاقتصادية والأمنية”.

وقالت جبهة البوليساريو في البيان أن مواصلة اتخاذ الموقف الداعم للمغرب ” ستؤدى لا محالة إلى تدهور مستمر للأوضاع العامة على مستوى العلاقات الثنائية بين دول وشعوب ضفتي المتوسط وبالنسبة للاستقرار والأمن في ربوع المنطقة”، مطالبة مدريد بالعودة عن دعم مبادرة الحكم الذاتي.

اترك تعليقا