- Advertisement -

بوريطة يستقبل رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي ويبحثان قضية الصحراء

بوليتيكو الصحراء: العيون

استقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج، ناصر بوريطة، اليوم الجمعة، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد، الذي يزور المملكة المغربية في سياق مشاركته في أشغال النسخة الأولى من حوار طنجة.

وأجرى ناصر بوريطة وموسى فقي محمد محادثات مطولة شملت العلاقات بين المملكة المغربية والإتحاد الأفريقي وسبل تطويرها، بالإضافة لتبادل الرؤى حول مختلف قضايا السلم والأمن على مستوى القارة الأفريقية، وجهود المملكة المغربية في حفظ الأمن والإستقرار، سواء من خلال دعم الجهود السياسية أو مشاركة المملكة ببعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بالقارة الأفريقية.

ولم يُفوت وزير الشؤون الخارجية، فرصة إجتماعه برئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي، دون أن يبسط تصور المملكة حول عدد من القضايا، لاسيما الملف الليبي، وكذا نزاع الصحراء، إذ بسط أمام أنظار المسؤول الأفريقي آخر تطورات الملف والدعم الذي تحظى به مبادرة الحكم الذاتي، كأساس واقعي ووحيد لقضية الصحراء، وحصرية رعاية الأمم المتحدة للملف بموجب قمة انواكشوط الماضية التي أُحدثت خلاله آلية “الترويكا” الأفريقية المعهود لها إطلاع الإتحاد الأفريقي على مستجدات النزاع.

اترك تعليقا