- Advertisement -

بايتاس: الحوار مع إسبانيا يسير بخطوات جد مرضية

بوليتيكو الصحراء: العيون

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، أن النقاش المفتوح بين المغرب وإسبانيا يسير بخطوات جد مرضية.

ولفت بايتاس، اليوم الخميس في الندوة الصحفية التي تعقب المجلس الحكومي، إلى أنه من خلال هذا النقاش يتم معالجة كل الملفات المطروحة.

وفي انتظار الانتهاء من الآجال التي حددها الطرفان، سيتم امتلاك تصور إجمالي لما تم القيام به، كما شرح بايتاس.

ويسير المغرب وإسبانيا في اتجاه تنزيل مضامين الاتفاق المشترك، الذي جاء خلال استقبال صاحب الجلالة الملك محمد السادس لرئيس الحكومة الإسباني بيدرو سانشيز، في أبريل الماضي، إذ شرعا مباشرة في عقد اجتماعات ثنائية، في الرباط ومدريد، وشكلا فرق عمل مشتركة، لمناقشة عدد من المواضيع، خاصة ما يتعلق بالهجرة والأمن.

وكان آخر اجتماع عقده الطرفان جرى الثلاثاء الماضي، في مدريد، لمناقشة ما يتعلق بالنظام الجمركي وحركة تنقل البضائع والأشخاص، وقد تم الاتفاق على عقد اجتماع مماثل في الرباط في الأيام المقبلة.

فيما كان أول لقاء بينهما مباشرة بعد الاتفاق المشترك، قد جرى في الرباط، بين وفدين وازنين، نوقش فيه كل ما يتعلق بالهجرة.

كما سيتم تشكيل فريق عمل حول الثقافة والتبادل العلمي والتربوي، وقد أكدت الحكومة الإسبانية في آخر تعليق لها على أن الاتفاق مع المغرب أفضى إلى نتائج إيجابية.

اترك تعليقا