- Advertisement -

بعد دعم مبادرة الحكم الذاتي.. الجزائر تعلق معاهدة الصداقة وحسن الجوار مع إسبانيا

بوليتيكو الصحراء: العيون

أعلنت الحزائر قبل قليل من مساء يومه الأربعاء تعليق معاهدة الصداقة وحسن الجوار والتعاون مع إسبانيا، حسبما أكده التلفزيون الجزائري عن تصريح للرئاسة الجزائرية.

وقالت الرئاسة الجزائرية أن “السلطات الإسبانية باشرت حملة لتبرير الموقف الذي تبنته إزاء الصحراء” والذي “يتنافى مع التزاماتها القانونية والأخلاقية والسياسية كقوة مديرة للإقليم، والتي لا تزال تقع على عاتق مملكة إسبانيا إلى غاية إعلان الأمم المتحدة عن استكمال تصفية الاستعمار بالصحراء”، حسب البيان.

وأردفت الرئاسة الجزائرية في بيانها أن “نفس هذه السلطات التي تتحمل مسؤولية التحول غير المبرر لموقفها منذ تصريحات 18 مارس 2022، والتي قدمت الحكومة الإسبانية الحالية من خلالها دعمها الكامل للصيغة غير القانونية وغير المشروعة للحكم الذاتي الداخلي…، تعمل على تكريس سياسة الأمر الواقع الاستعماري باستعمال مبررات زائفة”، على حد زعمها.

ويأتي قرار تعليق معاهدة الصداقة وحسن الحوار من طرف الجزائر ساعات قليلة بعد مثول رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيث، أمام الكونغرس الإسباني وتأكيد دعمه لمبادرة الحكم الذاتي كأساس واقعي لحل قصية الصحراء، مؤكدا مضي إسبانيا في تحسين علاقاتها مع المغرب.

اترك تعليقا