- Advertisement -

خوسيه ألباريس: الجزائر شريك لنا ونسعى لعلاقات أفضل معها

بوليتيكو الصحراء: العيون

عقّب وزير الشؤون الخارجية الإسبانية، خوسيه مانويل ألباريس، مساءاليوم الأربعاء، على قرار الجزائر تعليق معاهدة الصداقة وحسن الجوار مع إسبانيا من جانب واحد.

وقال وزير الشؤون الخارجية الإسبانية، خوسيه مانويل ألباريس، في تصريحات صحافية للإعلام الإسباني، أن الجزائر قد قدمت ضمانات على أعلى مستوى كشريك موثوق به في ملفات الهجرة والغاز.

وأفاد خوسيه مانويل ألباريس في تصريحات صحافية ردا على القرار الجزائري، أن الحكومة الجزائرية معروفة بأنها شريك موثوق به ومورد موثوق به للغاز، مشيرا لقد تم تقديم ضمانات على أعلى مستوى ولا شيء يشير إلى أنه سيكون غير ذلك على حد تعبيره.

وأعرب وزير الشؤون الخارجية الإسبانية، عن أسف الحكومة الإسبانية إزاء القرار الجزائري، مؤكدا أن إسبانيا ملتزمة بها، مضيفا “إننا نعيد التأكيد على الرغبة في إقامة أفضل العلاقات مع الجزائر وكذلك مع جميع جيراننا، على أساس الاحترام المتبادل والتعاون وعلى كل ما يعود بالفائدة على شعوبنا”.

اترك تعليقا