- Advertisement -

إنعقاد اللجنة الإسبانية المغربية بمدريد لبحث فتح الحدود البرية

بوليتيكو الصحراء: العيون

أوردت تقارير إخبارية إسبانية، أن لجنتين مغربية وإسبانية ستجتمعان يوم غد الثلاثاء، بالعاصمة الإسبانية مدريد، قصد مناقشة مسألة فتح الحدود بين الجانبين.

وأوضحت التقارير، أن الاجتماع سيُخصص لـ”تحديد الإجراءات والجدول الزمني لاستكمال عملية عودة حركة الأشخاص والبضائع” عبر سبتة ومليلية، بحسب مصادر حكومية إسبانية، مضيفة أن الاجتماع ينعقد “في سياق تطبيق الالتزامات الواردة في الإعلان المشترك الصادر في 7 أبريل”، خلال زيارة رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز للمغرب، ولقائه بالملك محمد السادس في الرباط، على وجه الخصوص، لا سيما المتعلقة بالعودة التدريجية لحركة الأشخاص والبضائع”.

وأضافت المصادر، أنه لم يتم التأكد مما إذا كان الاجتماع سيشمل “إعادة فتح مكتب الجمارك التجاري في مليلية، الذي أغلقه المغرب من جانب واحد في صيف 2018 ، وافتتاح مكتب جمركي تجاري في سبتة، وهو ما لم يكن موجودًا من قبل”.

وكانت إسبانيا والمملكة المغربية قد أعادا فتح الحدود بينهما بتاريخ 17 ماي الماضي، وفق شروط محددة، بعد عامين من الإغلاق، كما أُعيد بتاريخ 31 ماي المنصرم، فتح الممر الخاص بالعمال العابرين للحدود المقيمين في سبتة ومليلية، حيث عاد نحو 230 مغربيا فقط، بسبب مشاكل مرتبطة بالوضعية القانونية.

 

 

اترك تعليقا