- Advertisement -

حجز مسروقات بمؤسسة تعليمية في گليميم وهذا ما قالته المديرية الإقليمية للتعليم

بوليتيكو الصحراء: العيون

تمكنت المصالح الأمنية بمدينة كلميم، ليلة الأربعاء، من فك لغز سلسلة السرقات المتتالية، التي عاشت على وقعها المدينة منذ نحو شهر، والتي أرقت بال الساكنة المحلية، وباتت محط تداول كبير من لدن رواد منصات التواصل الاجتماعي.

وتمكنت المصالح الأمنية لكلميم، على ضوء البحث الذي تجريه بخصوص استفحال ظاهرة السرقة، لاسيما الدراجات النارية والثلاثية العجلات، من الوصول لمخبأ مخصص لتخزين المسروقات، ويتعلق الأمر بمدرسة المسيرة 2، بحي تركز.

وبعد ولوجها المدرسة، حجزت المصالح الأمنية العديد من المسروقات، من ضمنها دراجة ثلاثية العجلات وثلاث دراجات نارية ودراجتين عاديتين، بالإضافة لحجز معدات تستعمل في تغيير ملامح المسروقات على غرار الصباغة وأدواتها.

وتشير مصادر مطلعة، أن المصالح الأمنية حددت المشتبه فيه الأول في عمليات السرقة، ويتعلق الأمر بإبن مدير المؤسسة التعليمية، الذي ما يزال في حال فرار، في حين تتواصل الأبحاث للوصول لحيثيات عمليات السرقة المتعددة والجناة.

ومن حانبها قالت المديرية الإقليمية للتعليم بكلميم في بيانها، أن الأمر يتعلق بمحجوزات تم ضبطها من طرف فرقة أمنية بسكن وظيفي يقطنه بشكل قانوني مدير مؤسسة تعليمية تابع للمديرية، مضيفة أن السكن الوظيفي معزول عن المؤسسة التعليمية المعنية.

اترك تعليقا