- Advertisement -

حكومة مادورو غير المعترف بها تبعث بنائب وزير الخارجية لمخيمات تندوف

بوليتيكو الصحراء: العيون

حط نائب وزير خارجية فنزويلا، كارلوس راون، الرحال مساء أمس الخميس، بمخيمات تندوف، في سياق زيارة يقوم بها لعقد مباحثات مع قيادة جبهة البوليساريو.

وأجرى كارلوس راون، مباحثات مع زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، تناول من خلالها الجانبان مستجدات نزاع الصحراء، انطلاقا من زاوية معالجة داعمة لجبهة البوليساريو والجزائر، ومواصلة كراكاس لدعمها للبوليساريو وبناء علاقات معها.

وتندرج زيارة وزير الخارجية الفنزويلي لمخيمات تندوف واجتماعه بقيادة البوليساريو، في سياق الرد على الموقف المغربي القاضي بدعم حكومة خوان غوايدو الإنتقالية المعارضة، على حساب حكومة نيكولاس مادورو الداعم للبوليساريو، والذي تعاني حكومته من الحصار والعقوبات.

وتأتي زيارة المسؤول الفنزويلي على ضوء تنسيق جزائري في ظل التطورات الأخيرة المرتبطة بالنزاع، لاسيما الموقف الإسباني الداعم لمبادرة الحكم الذاتي، وسعي قيادة الجبهة للتغطية على جملة الهزائم السياسية التي جعلتها في مواجهة رأيها العام، وكذا بحثها عن الدعم وإن كان ذلك من طرف دولة على غرار فنزويلا غير المستقرة سياسيا منذ نحو ثلاث سنوات وغير المعترف بها دوليا.

اترك تعليقا