- Advertisement -

سلطانة تفضح نفسها.. رفضت لقاء وفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان+ فيديو وصور لحظة الرفض

بوليتيكو الصحراء: العيون  

رفضت الإنفصالية سلطانة خيا، منتصف نهار اليوم الإثنين، إستقبال وفد عن المجلس الوطني لحقوق الانسان يضم الراغيب مراد وحمدي عبد الرفيع، فضلا عن الطبيبة آيت بوغيمة فضيلة، وكذا المسرول بالمجلس عبد المجيد بلغزال، ورئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان العيون، توفيق البرديجي.

 

ووفقا لمصادر “بوليتيكو الصحراء” فقد رفضت الإنفصالية سلطانة خيا إستقبال وفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان، حيث عمدت على فسخ العباءة الحقوقية وإعتماد مقاربة سياسية في التعاطي مع الزيارة الإستطلاعية لوفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان من خلال رفع علم جبهة البوليساريو وترديد شعارات سياسية تهاجك من خلالها الوحدة الترابية للمملكة.

 

وأعرضت الناشطة التابعة لجبهة البوليساريو سلطانة خيا عن استقبال الوفد الرسمي أو فتح باب المنزل لهم، مكتفية بمخاطبتهم وكيل الإتهامات لهم من نافذة بسطح المنزل، موردة في حديثها أنها لن تلتقي الوفد، مدعية في الآن نفسه أنها تعرضها لإنتهاكات دون السماح لهم بلقائها او إستقصاء شهادتها ما يبرز بالملموس وهن أطروحتها وكذب مزاعمها.

 

ويؤكد رفض سلطانة خيا استقبال وفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان على ضعف حُجتها، ورفض رصد ومتابعة حالتها حقوقيا أو التجاوب مع آلية مستقلة معنية برصد ومتابعة وضعية حقوق الإنسان في الصحراء لكونه فيلما سيء الإخراج مدفوع الثمن من طرف جهات معادية لمغربية الصحراء.

 

ويذكر أن المعنية بالأمر معروفة بأفلامها الحقوقية البئيسة، إذ سبق لها محاولة تغليط الرأي العام الدولي إبان تفكيك مخيم اگديم إيزيك، حيث عمدت على السطو على صور لأطفال أموات بغزة وإستغلالها ونسبها لأطفال الصحراء كضحايا لعملية التفكيك في ندوة صحافية بإسبانيا، وهي الفضيحة التي أفقدت المعنية بالأمر مصداقيتها وجعلتها محط سخرية كبيرة من لدن الاعلام الإسباني والدولي.

فيديو رفض سلطانة خيا استقبال وفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان: 

 

 

 

اترك تعليقا