- Advertisement -

إطلاق ورش المحكمة التجارية والإدارية.. وزير العدل يقود زيارات للعيون والطرفاية وبوجدور

بوليتيكو الصحراء: العيون 

أشرف وزير العدل، عبد اللطيف وهبي، مرفوقا بوالي جهة العيون الساقية الحمراء، عبد السلام بكرات، وعبد النباوي الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية ومولاي الحسن الداكي رئيس النيابة العامة، وبحضور رئيس جماعة العيون مولاي حمدي ولد الرشيد، ومنتخبين ورجال القضاء على تقديم مشروع بناء المحكمة التجارية والادارية بمدينة العيون.

 

وستُشيد المحكمة التجارية والادارية بالعيون على وعاء عقاري على مساحة اجمالية تقدر 5684 متر مربع، وتضم ثلاثة طوابق، حيث سيتم تخصيص الطابق الثالث لغرفة الاستئناف والطابق الأول والثاني للقضاة والموظفين.

 

ومن جانب آخر، إحتضن مقر محكمة الإستئناف بالعيون، اليوم الجمعة، أشغال الإجتماع الثاني للهيئة المشتركة بين المجلس الأعلى للسلطة القضائية ووزارة العدل، بحضور وزير العدل عبد اللطيف وهبي و محمد عبد النبوي الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، و مولاي الحسن الداكي رئيس النيابة العامة ، و عبد الإله حكيم بناني الكاتب العام لوزارة العدل، و مصطفى الابزار الأمين العام للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، و هشام بلاوي الكاتب العام لرئاسة النيابة العامة.

 

ويهدف هذا اللقاء وفقا للموقع الرسمي لوزارة العدل إلى إعطاء دفعة قوية وداعمة لالية التنسيق بين المؤسسات الفاعلة في منظومة العدالة ومن قلب عاصمة اقاليمنا الجنوبية، وكذا تعزيز آليات التشاور والتنسيق فيما يخص الإدارة القضائية، وذلك قبل زيارة للبقعة الأرضية المقترحة لبناء محكمة تجارية ومحكمة إدارية في سياق المعاينة.

 

وعلى صعيد آخر، قاد الوفد الرسمي زيارة إلى مدينة طرفاية قصد إعطاء انطلاق أول جلسة رسمية بمركز القاضي المقيم، والذي من شأنه تقريب الإدارة القضائية من المواطنين والمواطنات بمدينة طرفاية وللدفاع عن حقوق الساكنة والحد من التنقل الى مدينة العيون للتقاضي وذلك تسهيلا للإجراءات القضائية.

 

وفي السياق ذاته توجه الوفد الرسمي إلى مدينة بوجدور، والتي وقف فيها على مقر المركز القضائي ببوجدور، إذ تأتي الزيارة بعد موافقة الحكومة على الارتقاء بالمركز القضائي ببوجدور إلى محكمة ابتدائية تستجيب لمعايير المحكمة الحديثة تكون قادرة على أداء وظيفتها، في إنتظار تعيين مسؤولين قضائيين واداريين بها.

اترك تعليقا