- Advertisement -

اللجنة الرابعة.. حمادة لبيهي: مخيمات تندوف أضحت مكانا للقمع والتعذيب

بوليتيكو الصحراء: العيون 

سلطت اللجنة الرابعة التابعة للأمم المتحدة، مساء الخميس، الأضواء الكاشفة على الوضع الحقوقي في مخيمات تندوف.

وأماط الناشط الحقوقي، حمادة لبيهي، خلال مداخلة له اللثام عن تدهور الاوضاع الحقوقية في مخيمات تندوف والتجاوزات الإنسانية فيها وإرتباط ذلك بتدبير قيادة جبهة البوليساريو القائم على القبضة الحديدية بعيدا عن القانون.

وأكد حمادة لبيهي، رئيس الرابطة الصحراوية للديمقراطية وحقوق الإنسان، أن مخيمات تندوف موطن للبؤس والقمع والفقر والمرض والتعذيب، وأضحت مرتعًا للتطرف والإرهاب.

وأبرز حمادة لبيهي، أن جبهة البوليساريو تسعى الآن للترويج لحالة الحرب مع المغرب، من أجل التلاعب بالوضع في مخيمات تندوف، مضيفا أن قيادة جبهة البوليساريو مقتنعة الآن أنه لا يوجد خيار سوى التصرف خارج إطار القانون بعد توالي الصدمات الدبلوماسية وتحجيم اطروحتها على مرأى ومسمع من المنتظم الدولي.

 

اترك تعليقا