اللجنة الرابعة.. الفاظل ابريكة: البوليساريو تمارس التعذيب والإختطاف وخرقها لاتفاق وقف إطلاق النار يكشف صلتها بالإرهاب

بوليتيكو الصحراء: العيون

خصصت اللجنة الرابعة التابعة للأمم المتحدة مناقشاتها، مساء الخميس، لبحث الوضع الإنساني في مخيمات تندوف.

وسلط نشطاء النشطاء الصحراويون المشاركون بأشغال الجمعية العامة الصوء على الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان في مخيمات تندوف انطلاقا من تجارب حقيقية وشهادات ومعاينات كشفت الوجه القبيح للوضع الحقوقي فيها.

وفي هذا الصدد قدم الناشط المعارض لجبهة البوليساريو، الفاظل ابريكة مداخلة مقتضبة خصصها لشرح الوضع الحقوقي المتدهور في مخيمات تندوف، باسطا تجربته الشخصية حولها، وتعريضه للاختطاف والتعذيب من طرف جبهة البوليساريو في مخيمات تندوف.

وإتهم الناشط الحقوقي، الفاظل ابريكة، جبهة البوليساريو بممارسة التعذيب والعبودية وتنفيذ عمليات الاختفاء القسري، مشيرا أن ساكنة مخيمات تندوف لا تستطيع الحديث بحرية على الوضع هناك.

وأكد الناشط الحقوقي، الفاظل ابريكة، ان جبهة البوليساريو تفرض قيودًا كبيرة على الحركة و تمنع الساكنة من مغادرة المخيمات، التي تفتقر إلى المواد الأساسية الضرورية للحياة والعيش الكريم، مردفا أن مسؤولي البوليساريو تختلس المساعدات الإنسانية من خلال تحويل الشاحنات المحملة بالأغذية والأدوية في طريقهم إلى المعسكرات واستخدامها لدعم أنشطتهم الإرهابية.

وخلُص الناشط الحقوقي، الفاظل ابريكة، إلى أن انتهاك اتفاق وقف إطلاق النار يكشف عن وجود صلة بين جبهة البوليساريو والجماعات الإرهابية العاملة في المنطقة.

اترك تعليقا