- Advertisement -

وزير خارجية إسبانيا حول قضية غالي: الحكومة تتصرف وفقا للقانون وأريد منح العلاقات مع المغرب نفَسا جديدا

بوليتيكو الصحراء: العيون

علّق وزير الشؤون الخارجية الإسبانية، خوسيه مانويل ألباريس، خلال حوار أجرته معه صحيفة “لافوز دي گاليسيا” على مسألة ولوج زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي للتراب الإسباني، والازمة التي تسبب فيها مع المملكة المغربية.

وحاول وزير الشؤون الخارجية الإسبانية، خوسيه مانويل ألباريس، تخفيف اللوم على سلفه أرانتشا گونزاليز لايا، عندما اورد “وزير الخارجية هو عضو في الحكومة وما يفعله مع بقية الوزراء هو إبراز إسبانيا والدفاع عن مصالحها”، مضيفا حول قضية ابراهيم غاليلم أكن وزيراً، لكن الحكومة تتصرف دائماً وفقاً للقانون. أنا واثق تمامًا من أنها فعلت ذلك أيضًا في هذه الحالة”.

وبخصوص العلاقات المغربية الإسبانية، قال وزير الخارجية الإسباني، خوسي مانويل الباريس، أنه يعمل على إعطاء العلاقات المغربية الإسبانية “نفسا جديدا”.

وتابع خوسيه مانويل الباريس، أن إسبانيا تلقت إشارات إيجابية من المغرب، على غرار خطاب الملك محمد السادس، نهاية شهر غشت الماضي، والذي أكد فيه تطلع المغرب إلى إرساء علاقة جديدة مع إسبانيا، مبنية على الاحترام المتبادل، مبرزا أن التعاون بين إسبانيا والمغرب في مسألة الهجرة موجود، ومستمر.

اترك تعليقا