- Advertisement -

بعد الحكم عليه ابتدائيا بثلاث سنوات.. إستئنافية گليميم تبرئ تجمعيا من قضية استمالة الناخبين

بوليتيكو الصحراء: العيون

أصدرت إستئنافية گليميم، اليوم الثلاثاء، حكما يقضي ببراءة لحسن ابو ناشط عن حزب التجمع الوطني للأحرار ومن معه في قضية شريط مصور يظهر فيه خلال حملته الانتخابية (لإستمالة الناخبين )،خلال إنتخابات الغرف المهنية صنف التجارة والصناعة والخدمات.

وكانت إبتدائية محكمة کليميم، قد أدانت يومه الاربعاء 11 غشت، المعني بالأمر باثلاث سنوات سجنا نافذة و وغرامة مالية قدرها 70.000درهم، مع تجريده من حقوقه الوطنية، فيما أدانت شخصين على ذمة نفس القضية بسنة سجنا نافذة لكل منهما.

تفاصيل المتابعة، تعود إلى يوم الجمعة 6غشت، حين أعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بكلميم، تبعا للبحث الجاري في قضية تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي لشريط فيديو، يوثق لقيام أحد المرشحين للاستحقاقات الانتخابية، بتوزيع بعض الأوراق النقدية على مجموعة من الأشخاص، حيث أمرت النيابة العامة، بوضع ثلاثة أشخاص متورطين في القضية رهن تدابير الحراسة النظرية.

اترك تعليقا