مجلس حقوق الإنسان.. أمينتو حيدار تروج لصورة سوداوية لحقوق الانسان في الصحراء

بوليتيكو الصحراء: العيون 

قدمت الناشطة التابعة لجبهة البوليساريو، أمينتو حيدار، معطيات مغلوطة خلال كلمة لها بأشغال الدورة الثامنة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف السويسرية.

ودعت الناشطة في كلمتها للإنتباه إلى الصراع الطويل الأمد في الصحراء، مقدمة صورة سوداوية حول وضعية حقوق الإنسان بالأقاليم الجنوبية للمملكة منذ تحرير معبر الگرگرات في 13 نونبر الماضي وتفشي وباء كوفيد-19.

وإدعت أمينتو حيدار في كلمتها تعرض “نشطاء” موالين لجبهة البوليساريو للتضييق والتهديد والعنف الجسدي.

وزعمت الناشطة التابعة لجبهة البوليساريو تعرض ناشطة اخرى للسجن في منزلها، بالإضافة لتفريق الأمن لـ “مظاهرات” موالية لها.

وطالبت أمينتو حيدار في الكلمة مجلس حقوق الإنسان إلى النظر في إنشاء مقرر خاص معني بالوضع في الصحراء ، داعية مكتب مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان لإرسال بعثة مراقبة إلى الإقليم، مطالبة الأمم المتحدة بتحمل مسؤوليتها إزاء قضية الصحراء.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقا