- Advertisement -

وادنون تخسر قامة سياسية بارزة.. الغدر يُعجل باعتزال عبد الوهاب بلفقيه للسياسة

بوليتيكو الصحراء: العيون

تداول رواد منصات التواصل الإجتماعي، بلاغا موقعا باسم القيادي في حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية سابقا وحزب الأصالة والمعاصرة حاليا، عبد الوهاب بلفقيه يعلن فيه اعتزاله العمل السياسي.

وعلل القيادي البارز عبد الوهاب بلفقيه اعتزاله للعمل السياسي بالغدرالذي طاله من طرف جهة لم يسميها ووثق فيها، حسب البلاغ.

ويعد إعتزال عبد الوهاب بلفقيه للعمل السياسي خسارة حقيقية على ضوء القيمة الرمزية والإعتبارية والشعبية الجارفة التي يحظى بها، وبناء على مساره السياسي الحافل الذي دافع من خلاله عن ساكنة جهة گليميم وادنون.

 

الوثيقة : 

 

اترك تعليقا